عراق المحبة

قلب يجمع كل العراقيين والعرب الشرفاء
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 نص وثيقة العهد الدولي كما سيقدمها العراق الى مؤتمر شرم الشيخ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 59
العمر : 57
تاريخ التسجيل : 15/04/2007

مُساهمةموضوع: نص وثيقة العهد الدولي كما سيقدمها العراق الى مؤتمر شرم الشيخ   الإثنين أبريل 23, 2007 1:53 pm

نص وثيقة العهد الدولي كما سيقدمها العراق الى مؤتمر شرم الشيخ الجزء الاول

1. مقدمة - العهد وأهدافه :
العهد الدولي مع العراق هو مبادرة أطلقتها حكومة العراق تهدف إلى إقامة شراكة جديدة مع المجتمع الدولي، ويتمثل الغرض من هذا العهد بوضع إطار عمل بغية تحقيق الرؤية الوطنية للعراق الرامية إلى:
تحقيق تطلعات الشعب العراقي الرامية إلى ترسيخ دعائم قيام دولة فدرالية ديمقراطية موحدة يسودها الأمن والاستقرار ويتمتع جميع مواطنيها بحقوق وواجبات متساوية. إرساء اقتصاد ينعم بالازدهار وقاعدة إنتاج متنوعة قادرة على توفير متطلبات التنمية المستدامة وفقاً لعوامل السوق ومنفتح على العالم ومندمج معه ومع الاقتصاديات الأخرى في المنطقة وعلى وجه الخصوص تلك الخاصة بدول الجوار. جعل العراق عضواً فعالاً في المنظمات الدولية والإقليمية وقادراً على تقديم المساعدات للبلدان الفقيرة والمحتاجة.
السماح للقطاع الخاص بلعب دور قيادي في النشاط الاقتصادي، مع دور قيادي في النشاط الاقتصادي، مع دور خاص للحكومة في تنظيم هذا النشاط وحمايته من آثار التقلبات الخارجية وحماية الفقراء والفئات الضعيفة من الحرمان والجوع وتوفير معايير ملائمة من الخدمات الاجتماعية العامة للمواطنين العراقيين.
يهدف العهد إلى خلق ديناميكية من الإجماع الوطني والدعم الدولي يعزز بعضها بعضاً، بينما يتمثل الهدف المحلي ببناء عهد وطني حول البرامج الحكومية السياسية والاقتصادية وإعادة إحياء ثقة الشعب العراقي في قدرة الدولة على حمايته وتلبية احتياجاته الأساسية. أما على الصعيد الدولي فيسعى العهد إلى وضع إطار عمل من الإلتزامات المتبادلة التي ستقدم الدعم للعراق وتعمل على تعزيز قراراته لمعالجة الإصلاحات والسياسات المهمة والعمل على تطبيقها.
من الواضح أن مواجهة التحديات الأمنية والسياسية، وتطبيق الإدارة الرشيدة وتوفير الخدمات الأساسية هي مطالب رئيسية للتقدم في جميع المجالات الأخرى بما فيها الإنعاش الاقتصادي. استند العهد إلى الاعتقاد بالعلاقة التكافلية المفترضة بين السلم - والازدهار الاقتصادي. وتعد المصالحة الوطنية وتعزيز الأمن والإدارة الرشيدة ومواصلة الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية أمور مهمة لإطلاق طاقات التنمية الخاصة بالعراق. سيقدم الشركاء الدوليون الدعم السياسي الإداري والتقني والمالي لمساعدة العراق على مواجهة هذه التحديات كجزء من الالتزامات المتبادلة.
يهدف العهد إلى إعادة دمج العراق في محيطه الإقليمي والدولي على أساس الاحترام المتبادل والسعي لتحقيق المصالح المشتركة. فهو بيان للتضامن مع حكومة العراق وشعبه واعتراف بالإنجازات التي تم تحقيقها على مدار السنوات الثلاث الماضية ونخص منها بالذكر الالتزام بالجدول الزمني السياسي لقرار مجلس الأمن رقم 1546 والتزام الحكومة وشركائها الدوليين بالعمل معاً لإتمام العملية الانتقالية وعملية إعادة الإعمار.

ويجدد العهد تأكيده على التزام الحكومة العراقية بمكافحة الفساد، الأمر الذي يعكس مسؤولية الحكومة اتجاه مواطنيها بغية إرساء مؤسسات وممارسات تتسم بالشفافية يخضع من خلالها موظفو الدولة للمحاسبة عن أفعالهم، إذ أن هدف العهد الرئيسي هو بناء عراق موحد وديمقراطي ينعم جميع أبنائه بتوزيع عادل لثرواته فيما بينهم بصرف النظر عن انتماءاتهم.
إن تحقيق الازدهار هو جزء مهم من هذه الرؤية، فقد أثبتت تجارب في مناطق أخرى أن النمو المستدام في التوظيف والمستوى المعيشي لابد أن تتم قيادته من خلال قطاع خاص متين ومتنوع. وللحكومة دور مهم تضطلع به بطرق عدة تضمن الإدارة الرشيدة للعوائد النفطية وخلق إطار عمل قانوني وتنظيمي يدير الاقتصاد الكلي ويحمي الفئات الضعيفة ويوفر الأمن - بيد أن مصدر الازدهار الفعلي لابد أن يمر من خلال القطاع الخاص.

يتطلب التحول الاقتصادي دعماً ومشاركة شعبية واسعة. تلتزم الحكومة بحشد الإجماع الوطني حول برنامج عملها وضمان إيصال الفوائد المرجوة من الإصلاحات على نحو ملائم للشعب العراقي. تستهل هذه الوثيقة بوضع الخطوط الرئيسية للبرنامج الرامي إلى تحقيق رؤية حكومة العراق في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية - الاجتماعية. وتم وضع برنامج الحكومة في هذه الوثيقة إضافة إلى وضع خطوات ثابتة وآليات لتحقيق هذه الخطوات ضمن إطار زمني محدد.

تشتمل هذه الوثيقة على برنامج العمل الحكومي على الصعيد الاقتصادي وتحديد الشكل العام ومبادات وضع السياسات الرئيسية، حيث يركز إطار العمل السياسي على الجوانب الرئيسية التي تم تحديدها ضمن استراتيجية التنمية الوطنية: إدارة الموارد العامة وإدخال إصلاحات اقتصادية وإصلاحات في القطاع الاجتماعي والاستثمار والطاقة الزراعة.
كما تم تناول برامج الاستثمار والإصلاح بالتفصيل في هذه الوثيقة وذلك بغية بلوغ الإيفاء بالالتزامات المتبادلة التي سيقوم كل من حكومة العراق والمجتمع الدولي بتنفيذها معاً. ومن ثم تنعكس إجراءات الإصلاح والاستثمار ضمن اطار عمل مالي متوسط الأمد للوصول إلى التوقعات المالية خلال الأمد المتوسط.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraq.aforumfree.com
 
نص وثيقة العهد الدولي كما سيقدمها العراق الى مؤتمر شرم الشيخ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عراق المحبة :: ثقافة :: اخبار وتقارير-
انتقل الى: